Take a fresh look at your lifestyle.

ضربه حره محمدعبدالرحمن الساير هلال يعزك الخرطوم/ صحيفة عشق البلد

ضربه حره
هلال يعزك
محمدعبدالرحمن الساير
الخرطوم/ صحيفة عشق البلد

• بدءا التهنئه الحاره لكل جماهيرنا العريضه بالفوز المستحق على الشباب التنزانى العنيد (الخطير)
كالعاده لم املك الشجاعه الكافيه للمشاهده ، لكنى تعرفت على ادق التفاصيل من صديق (بالجوار) تواصل معى بكل دقيقه مرت منذ الهدف الملعوب من الصاروخ مزمل الذي هيئ التهديف للغربال بين ثلاثه من دفاعات الشباب الذين حاولوا تأمين خط دفاعاتهم تاركين الغربال الذي (دون )احلى واجمل الاهداف الحاسمه منذ انطلاقة المباراة التى تحكم فى مسارها السيد / فلوران
• من خلال المتابعه تبين ان السيد/ فلوران وضع تكتيك عالى المستوى اوقف به زحف الشباب٠٠ (المشروخ) دفاعيا .
الكثيرين ابترد اعصابهم الا ان اقمار الهلال (شحنوا) بدفعات معنويه ونفسيه حيث قدم السهل الممتنع امام منافس اقل مايوصف به (خطير) جدا ويمتلك سرعات فائقه ، الا ان الهدف يظهر انه انعكس سلبا على معنوياتهم مع نهايات الشوط الاول وبدايات الحصه الثانيه .
• مع هذا الجمال تم اطلاق الالعاب الناريه (الشماريخ) رغم التحزيرات العديده والدعوات المتكررة من ادارة الهلال حتى لاتحرم الجماهير من مؤاذرة ناديها
لا اظن الحكاية تمر مرور الكرام مع مراقبة الكاف وتحزيراته .
• رغم الاعتماد على ثلاث (محاور) بالوسط الا ان الوسط فى بعض الاحيان ملك للضيوف وهذا امر مخيف فى مقبل الايام .
الظهير الايمن للهلال ثقرة كبيره تحتاج معالجه .
• تواجد الهلال رفقة الكبار امر طبيعى ويليق به تماما وان شكل الهلال الحالى مطمان ويبهر ويشكل خطورة على المنافسين متى ما توفرت نزاهة تحكيميه ، وان مبارة الوصيف بالامس اثبتت لهم صدق ما تحدث عنه الهلال مرارا عن سوء التحكيم رغم ضعف خطوط وقوام الوصيف الا انهم حافظوا على هدف السبق الذي اهلهم والقادم اصعب .
• فشكرا لاقمارنا الذين افرحونا بالمحافظه على العادة والتقليد بالتاهل الرابع (تواليا) والحادى عشر منذ بداية مشاركاته القياسيه بعد مجهودات جباره من الادارة التى ابرعت هى الاخري فى تطوير فريق كرة القدم بالاضافات النوعيه بجديه واحترافيه عاليه تحسب لها ودعمها الغير محدود ٠٠ وتزليلها كل الصعاب واعداد كل المعينات .

شاركها على
أكتب تعليقك هنا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.