Take a fresh look at your lifestyle.

ضربه حره محمدعبدالرحمن الساير سرقة المجهودات الخرطوم/صحيفة عشق البلد

ضربه حره
محمدعبدالرحمن الساير
سرقة المجهودات
الخرطوم/صحيفة عشق البلد

& منذ تغاضي اتحاد ( شداد) عن قضية اللاعب (باسكال) وتجاوزه المقصود عن قضية ( جنية) التواطؤيه الخطيره تاكدت ان الدلاقين لهم قدرات فائقه فى ممارسة الفساد بصورة واسعه لتوافر ضمانات فعليه بعدم ادانتهم وملاحقتهم قانونيا .

فمن خلال وضعيتهم هذا العام يمكنهم التوسع فى مساعيهم تلك و على اعلى مستوى . من خلال لجنة التحكيم التى ظهرت مبكرا بمساندتهم من خلال مبارياتهم التى حصلوا منها على نقاط (تعادليه) كانوا لايستحقونها بل كانت بعيده عن مخططهم .

اهلى شندى احرز هدفا صحيحا تم نقضه( انقازا) لهم . وتكرر الامر فى مباراتهم مع اهلى مروى الذي احرز فيه الدلاقين هدفا من خطأ فادح تساهل الحكم معهم الا هدف اهلى مروى لم يجد بد حكمهم من احتسابه لانه خارج منطقة جزاؤهم ومفاجئا .

من خلال تلك النقاط يتضح بما لا يدع مجالا للشك ان مسالة استعانتهم بالحكم او دعم الحكام لهم وارد بنسبه كبيره وقادم مبارياتهم تظهر كل تلك الحالات المتوقعه والتى قد تثير البعض وقد تفتح باب لشكاوى واحتجاجات مؤكده والتى قد تنعكس سلبا على استمرارية المنافسه بشكلها الاعتيادى .

لان الفكرة الرائجه فى عقول هؤلاء هى تطبيق مقولة ( الغلبك بايدك عضه باسنانك) لايخلو موسم من معاكسات الدلاقين الذين يتحوطون لكل الظروف بالشكل الذي يناسبهم ويكون مخالفا للاخرين !

• مادعى له طبالهم . المتخوف ادعاءا من سوء شكل ناديهم (الفنى) ونوعية لعيبتهم قد دفعه بضرورة انسحاب ناديهم من حلبة التنافس فى المجموعات رغم ان هذا الطلب غير صحيحا فهم يملكون سوابق تقف شاهده على خروقاتهم لمؤامرات قادرون على عقدها والتى قد تخفف عنهم اثقال وخيبات . وارد جدا دخولهم فى حلقة اتفاقات تأمريه لصالحهم !

• الاهم فى الامر الان تشديد الخناق عليهم من خلال بطولة الممتاز بابعادهم من فرصة الحصول على احد اوراق تمثيل السودان فى بطولات قادمة . فما يليق بهم فعليا ابعادهم من حلبة التنافس حتى لايجدون بدا من انشقالهم بامر عودتهم .

• منذ تاسيس قواعد الرياضه لم يتعرف الرياضيون ببلادى على نادى مارس كل الاساليب المخالفه للمبادى العامه والقيم الرياضيه دون الدلاقين . لان القوانين التى استندت عليها تبدو ( هشه) وغير رادعه وان من تقلدوا منصات القيادة قد اسهموا فى خرق تلك القواعد بمساندتهم الدائمة و المستمرة •

شاركها على
أكتب تعليقك هنا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.