أخبار عاجلة
الرئيسية / تقارير ومتابعات / عبد العزيز العميري…. كان بدري عليك…شذي نجم الدين

عبد العزيز العميري…. كان بدري عليك…شذي نجم الدين

عبد العزيز العميري….
كان بدري عليك

عندما تفتّح وعينا بالحياة وبالفن والأدب وجدنا الإبداع ممثلا ً في العميري..كان صوته نسيج وحده عندما يمثل أو أو يكتب أو يغني كنت أشعر عند الإستماع له أن غمامة تظلل صوته وتفصله عن كل ما عداه، كان فنانا” شاملا” سمحا إذا غنى، رائعا” إذا مثل، مبدع إذا كتب.
تجيء في الرابع من يوليو كل عام، ذكری وفاة الفنان الشامل الشفيف عبد العزيز العميري كان بوتقة من الفن تمشي على ساقين فهو الممثل والملحن والشاعر والمغني …رحل بهدوء كما عاش الحياة بهدوء واريحية وبساطة.
اقرأ له كل عام ما يخطه زملاؤة عنه مجموعة فرقة الاصدقاء المسرحيه، يحى فضل الله وخطّاب حسن أحمد وآخرون ويتضح لي في كل مرة أن كل منهم عرف العميري بطريقته وكأنه يعرفه وحده.
كان العميري مغني مقدمة مسلسل وادي أم سدر مع الممثلة القديرة تماضر شيخ الدين.

محفوره سيرتك في النجوم
شقيش تقبل مافي حل
عينيك تفتش في الفضايه محل محل
وانت شن رجف قليبك غير مقافات الرحل
خلالك الصي اليحولقن فوقو صقار السهل)
كتب يا نديدي التي غناها سيف الجامعة (هلْ فجرك يا مصابيح إنطفي تاني وين ضيق المحل لو انتي في..أي صوت راجيه صوتك..وأي شريان فيك وريدي…الزمن قاسي الملامح وانتِ نوارة قصيدي) …يقول الفنان سيف الجامعة (عندما وصلني نبأ وفاة العميري بحثت عن دموعي لم اجدها…بحثت عن صوتي ولم اجده ..دخلت غرفتي واغلقت الباب علي وجلست ابحث عن أي شيء يخصه صورة أو قلم فوجدت قصاصة بخط يده بعنوان يانديدي فانفجرت باكيا وخرج اللحن دفعة واحده)…
كتب في رثاء الراحل العميري الشاعر عثمان خالد
عملتها كيف يا شفيف القلب
مش وعدك انك تنعيني
مش كان الأوقع يا مجنون
إنو يعزوك وترثيني
يا زول مجنون..بالفن مسكون
يا مفرح..ومبكي…وهاميني

(الحزن على العميرى يرفض الخصوصية..انه حزن عام..حزن رمزى جدا..ان تحزن بفرح وتفرح بحزن ..خاصية يملكها العميرى كما يملك الطفل لعبته) …يحى فضل الله

توفي الشاعر في 4 يوليو 1989 عن 35 عاما وكان دائماً ما يمازح أصدقائه في أيامه الاخيره (يا خوانا 35 سنه مش كفايه..وكان يترنم بكلمات(اديني سمعك في الاخير انا عمري ما فاضل كتير ..شالوهو مني الامنيات الضايعه في الوهم الكبير)
رحم الله الفنان الإنسان المرهف الذي عاش كما كتب قصيدته (زولاً ليهو قيمه )
جمع كل الفن في قيثارته ورحل …
يا قمر انا ما بطولك..اديني من نورك وميض
شان أنوّر وأبقى طولك
شذى نجم الدين
fagerishaza@gmail.روح

عن أمانى صالح

أمانى صالح

شاهد أيضاً

الشعلة رحلة عودة نجم ! _احي احي هدف قون الشعلة بجي

الشعلة رحلة عودة نجم ! _احي احي هدف قون الشعلة بجي صحيفة عشق البلد _صغر …

انباء غير مؤكده عن وفاة الامام الصادق المهدى اكلينكيا بعد توقف كامل للرئة.. الامانه العامه لحزب الامه تنفى وتناشد التضرع إلى الله أن ياخذ بيد الامام الصادق المهدى

انباء غير مؤكده عن وفاة الامام الصادق المهدى اكلينكيا بعد توقف كامل للرئة.. الامانه العامه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *