أخبار عاجلة
الرئيسية / المقالات / غلاء المهور يفرّخ العنوسة والسفاح. محمد هارون عمر

غلاء المهور يفرّخ العنوسة والسفاح. محمد هارون عمر

غلاء المهور يفرّخ العنوسة والسفاح.

محمد هارون عمر

الإنهيار الإقتصادي أنعكس سلباً على الزواج؛ حيث يكلّف الزواج بضع مليارات، يعقّد الأمر الطقوس المصاحبة للزواج، شيلة ومافيها من ملابس ثمينة وعطور وسفاسف أمور. ولائم وذبائح واقامة؛ حفلات في صالات أو في المنازل؛ كلها ذات تكلفة عالية.

من أين. لشاب موظف بالسودان أن يجمع المليارات من الراتب المحدود. مما يؤسف له الطفيليون من الأثرياء، يستعرضون ثرواتهم؛ في بذخ. وإسراف فاحش شيطاني، فيه تشويه للقيم والمعاني السامية للزواج. قال رسولنا الكريم خيراكن اقلاكن مهراً بعض الأسر الثرية، تستعرض كالطواويس ريشها الملون. ذهب يقدر بالمليارات وسيارة آخر موديل أنسوا هؤلاء بأن الزهراء كان مهرها درعاً قديماً؟ سقيم ومسلوب العقل من يحاول أن يفسد القيم التليدة بهذا الجنوح والجنون. المال كنعمة يجب أن توظف بعقلانية. هذا الوضع المظهري المغالي؛ أنعكس سلباً على الإقبال على الزواج، بجانب الوضع الأقتصادي القاسي، معظم الشباب استسلموا للعزوبة، هذا أمر لاقبل لهم به في الماضي، كانت هناك محاولات جادة لتسهيل الزواج؛ في هذا الصدد كانت الإنقاذ تدعم وتشجع الزواج بالشنطة وبعض المال، لتسهيل الزواج؛. ثم كانت هناك فكرة عرس( الكورة) وهي تبسيط الزواج بحيث يُحدد مبلغ معين كسقف لايتعداه احد ثري أوفقير ولقد ساهمت تلك الفكرة العبقرية الإجتماعيةفي محاربة التقاليد. والعادات الرثة المهلهلة. والتي تفضي لسواحل العنوسة والضياع.

هذه معضلة تحتاج لعصف ذهني من شرائح المجتمع لتسهيل الزواج. هناك شباب مهذبون محترمون؛ وكذلك شابات جميلات مهذبات. هم وهن في انتظار. قطار الزواج السلحفائي البطيء؛ متى يصلهم.ويصلهن، بل كاد أن يغادر محطاتهم و محطاتهن.

هناك. مشكلة مزدوجة. مركبة؛ الأثاث غال وإيجار المنازل أغلى. كيف يتزوج الشاب وكيف يمتلك. أثاث. وغرفة ليسكن فيها؛ لم ينتبه المجتمع للأثار الضارة. كم. من قاصرات الطرف حور عين كأمثال اللؤلؤ المكنون، قد أشتعلت ؤوسهن شيباً أكتهلن؛ والمجتمع يتحمل وزر ضياع الشباب. هناك أنفجار(طفولي) في ملاجيء الأطفال فاقدي السند؛ والذي يرتاب عليه. زيارة ملجأ المايقوما، هي ليست قضية (سفاح). وإنحراف خلقي؛ بل قضية عميقة الجذور واطفال السفاح أحدى تجلياتها وتمظهراتها.

عن أمانى صالح

أمانى صالح

شاهد أيضاً

رحلت ولازالت ذكراك باقية فينا

رحلت عننا ولازالت ذكراك باقية فينا ماثرك ومناقبك ايها المك يرددها كل كبير وصغير،حتي الطيور …

الصراع مابين معسكري الديمقراطية والديكتاتورية.. محمد هارون عمر

الصراع مابين معسكري الديمقراطية والديكتاتورية محمد هارون عمر أثبت أمس الأول ومن خلال مواكب الفلول؛ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *